خاص: العمل لدى جيزة سيستمز

هل جيزة سيستمز تناسبني؟

 ينتظم العمل في جيزة سيستمز حول خطوط عمل Lines of Business تقوم بخدمة قطاعات الصناعة في السوق ؛ أي أن خط العمل عبارة عن فريق من العاملين الخبراء في مجالهم و المتخصصين في صناعة معينة- وتتعاون كل الفرق فيما بينها لتنفيذ المشروعات في القطاعات المختلفة مثل الاتصالات أو التصنيع أو البنوك.

 تنوع خلفيات العاملين بجيزة سيستمز

نحن نؤمن في جيزة سيستمز بفوائد ومميزات التنوع ما بين خلفيات العاملين ، وهذا ليس شعاراً ولكننا بالفعل نرى أن التنوع يشكل عاملاً أساسياً في النجاح ؛ إذ أن تنوع الخلفيات والتجارب والمجتمعات يخلق التنوع في وجهات النظر وكيفية رؤية العالم والأشياء ؛ مما يثري مجتمع جيزة سيستمز ويقوي مجموعات العمل المختلفة مما يؤدي في النهاية إلى الإبداع والابتكار.

 اختلاف الأدوار

نركز جهودنا في جيزة سيستمز على العمل الجماعي لإيماننا بأهمية المحور البشري ، وذلك لتمكين مجموعات العمل المختلفة من التطور العملي والشخصي في أي أدوار يختارون القيام بها.

ونحن نشجع وندعم العاملين من خلال العمل معهم للبناء فوق نقاط قوتهم وتمكينهم من التفوق وتقوية قدراتهم على القيادة والتأكد من حماسهم لأداء أدوارهم وضمان إسهامهم في نجاح الشركة.

 المسارات الوظيفية

ستعمل جيزة سيستمز معك لضمان تطورك ونموك في مسارك الوظيفي ، وتعكس إجراءات العمل في جيزة سيستمز ثقافتنا والقواعد التي نتبعها ، مما يؤكد أن جيزة سيستمز مؤسسة تعلم من يعمل بها وتقدر قيمتهم وتحاول جاهدة أن تخلق بيئة عمل تركز على النمو والتعلم والإخلاص والتفاني في العمل لكي تضمن الاحتفاظ بالعاملين لديها واجتذاب أفضل العناصر للعمل بها.

 المرونة وسرعة الحركة

بناءاً على إيماننا بأن العاملين بجيزة سيستمز هم المستقبل ؛ فإننا نعمل مع فرقنا لتحفيزهم وتشجيعهم على السعى دائماً نحو التطور ونحو الجديد وذلك أثناء التدريب على الوظيفة ومن خلال الخبرات والمهام المختلفة التي يؤدونها والمشروعات التي تتحدى قدراتهم والتعلم والتدريب مع العاملين ذوي الخبرات الكبيرة.

إن تعلم كيفية معالجة التحديات وتقبل الأدوار والمسئوليات الجديدة والتعاون مع الجميع ؛ كل ذلك يعطي فرقنا المزيد من الديناميكية وسرعة الحركة ويمكنهم من المزج ما بين قدراتهم ومهاراتهم وتجاربهم في الحياة من أجل المزيد من التطور على كافة المستويات.

وتؤمن جيزة سيستمز بأن إعطاء المزيد من القوة لفرقنا وتعريضهم للأدوار والتحديات المختلفة لا يزيد فقط من إمكانياتهم وقدراتهم ؛ بل يخلق بيئة عمل يزدهر فيها العاملون الاستثنائيون وقادة المستقبل.